• دراسة: النظام الغذائى السيئ يقتل أكثر من التدخين وارتفاع ضغط الدم

كشفت دراسة علمية حديثة أشرف عليها باحثون من جامعة واشنطن بتمويل من مؤسسة بيل جيتس، أن النظام الغذائى الفقير يقتل أكثر من 500 ألف أمريكي سنوياً وأكثر من 90 ألف بريطاني ويتفوق على التدخين وارتفاع ضغط الدم كعوامل خطر للوفاة المبكرة. ووفقاً لموقع صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، حذر الخبراء من أن ما يسمى بـ “الحمية الغربية” – وهى الغنية باللحوم الحمراء والدهون والسكر، وانخفاض في الفاكهة والخضار – كانت مسسئولة عن وفاة واحدة من كل خمس حالات وفاة على مستوى العالم (10.9 مليون بالغ) في عام 2017 ، وهي أحدث البيانات المتوفرة لدينا. ويتم تسجيل أكبر عدد من الوفيات في الصين والهند ، مع ملايين الوفيات المرتبطة بالنظام الغذائي سنويًا (أكثر من 3 ملايين و 1 مليون على التوالي) ، ثم في روسيا بـ 550 ألف.

وقال الخبراء إن الأرقام المثيرة للقلق يجب أن تكون تذكيرًا صارخًا بالمخاطر الصحية للتناول الزائد للحوم الحمراء والصودا دون الحصول على ما يكفي من الخضراوات. وقال الباحث المشارك الدكتور كريستوفر موراي ، مدير معهد المقاييس الصحية والتقييم (IHME) في جامعة واشنطن: “تؤكد هذه الدراسة ما اعتقده الكثيرون منذ عدة سنوات – أن سوء التغذية هو المسؤول عن الوفيات أكثر من أي حالة وفاة أخرى، وأكبر عامل خطر في العالم”.