• تقنية جديدة للتخلص من تجلطات الساق
خضعت بريطانية في الـ55 من عمرها، لعملية هي الأولى من نوعها في العالم، إذ تم إخراج تجلط دموي في ساقها بواسطة جهاز جديد، لا يتطلب تخديرا كليا ويقلل من نسبة الألم والخطر. وخضعت جاكي فيلد للتقنية الجديدة، للتخلص من تجلط في الأوردة العميقة في ساقها، بعد أن فشلت في حل مشكلتها بالأدوية. وتم إدخال القسطرة إلى الوريد، قبل أن يتم فتحه لالتقاط الجلطة الدموية، حسب ما ذكر موقع “صن” البريطاني.

وقالت جاكي: “شعرت بالأمان، إذ لم أكن تحت تأثير التخدير العام”، مشيرة إلى أنها شعرت “ببعض الألم”.

وتم إجراء العملية الجراحية في مستشفى سانت توماس بوسط لندن، على يد الجراح الاستشاري ستيفن بلاك، الذي قال إن الجهاز الجديد “Vetex Medical” يمثل “تقدما كبيرا” مقارنة بالتكنولوجيا الحالية المستخدمة في عالم الطب لعلاج الجلطات. ومن المنتظر أن تؤدي هذه التقنية إلى تقليل الاعتماد على الأدوية المكلفة، وإنهاء حاجة المرضى إلى البقاء في المستشفى لفترات طويلة عقب إجراء عمليات مشابهة.

Don`t copy text!