Login to your account

Username *
Password *
Remember Me

Create an account

Fields marked with an asterisk (*) are required.
Name *
Username *
Password *
Verify password *
Email *
Verify email *
Captcha *
فريق النشر

فريق النشر

كادر عمل التحرير الالكتروني في تلفزيون الجالية القناة العربية الاولى والوحيدة في كندا يقدم لكم كل مايهمكم من اخبار كندية وعالمية وعربية ، نعمل على مدار الساعة لتقديم افضل ما نستطيع من خدمات اعلامية بحيادية واحترافية، بأمكانكم الاتصال بفريق التحرير عبر edittor@aljaleya.tv، ارسلوا مقالاتكم وارائكم لاننا نهتم بسماعها ونشرها.

ملاحضة: ليس كل ما ينشر يعبر عن رأي القناة 

تلفزيون الجالية: توقعت رئيسة وزراء اونتاريو كاثلين وين في تصريح ادلت به يوم السبت بأنها لن تكون رئيسة للوزراء بعد يوم اخميس الذي يدلي به الكنديين بأصواتهم لانتخاب حكومة جديدة لمقاطعة اونتاريو في السابع من يونيو وقالت (لا اعرف من الذي سيصوت له الناخب الكندي وهذا امر عائد لهم).

هذا ودعت واين الناخبين لانتخاب مرشحين ليبراليون لمنع الحزب الوطني الديمقراطي أو المحافظين من الحصول على أغلبية.

وتأتي هذه التصريحات في محاولة من واين والحزب الليبرالي لانقاذ المرشحين الليبراليين من الخسارة والتي اطفت بضلها على هذا الحزب من خلال استطلاعات الرأي حيث صرحت (على الرغم من أنني لن أقود هذه المقاطعة كرئيسة للوزراء ، الا انني اهتم كثيرا بكيفية قيادتها).

واضافت ان الناخبين لا يثقون بزعيم حزب المحافظين دوغ فورد ويشعرون بالقلق من اقتراب حكومة الحزب الوطني الديمقراطي لمسؤولية ادارة اقتصاد اونتاريو بخطة غير واقعية وتمنت الفوز الليبراليين ليكونوا حاضرين في المجلس التشريعي لاونتاريو.

واضافت: (كلما زاد عدد أعضاء الحزب الليبرالي الذي في برلمان اونتاريو كل ما قل احتمال أن يصبح دوغ فورد أو الحزب الوطني الديمقراطي قادرين على تشكيل حكومة أغلبية.

الجدير بالذكر ان استطلاعات الرأي تشير الى أن الحزبين الديمقراطي الجديد وحزب المحافظين متساوين في الاصوات التي قد يحصلون عليها.

هذا فقد تناولت العديد من وسائل الاعلام هذا الخبر ويدور الان جدل حول هل ان الحزب الليبرالي في اونتاريو بحاجة الى اصلاحات بعد اعتراف رئيسته بخسارتها لثقة الناخب الكندي والذي يعود الى ارتفاع اسعار الوقود والسلع والعديد من الاخفاقات التي ادت الى هبوط شعبية كاثلين واين ، ويعتبر الخميس القادم 7/5 يوم حاسم في انهاء هذا الجدل مع انتخاب الاونتاريين لحكومة جديدة.

تفيد أحدث استطلاعات الرأي أن الحزب الديمقراطي الجديد بزعامة أندريا هورواث وحزب المحافظين التقدمي بزعامة دوغ فورد يحصلان نوعا ما بالتساوي على تأييد الناخبين في المقاطعة منذ ما يقرب من أسبوع في آخر استطلاع للرأي. لكن ماذا يمكن أن يحصل في حال صدقت آخر الاستطلاعات وتساوى الحزبان في النتائج في السابع من الشهر المقبل؟

إن المسؤولية حسب رأي خبراء في القانون الدستوري تقع على حاكمة أونتاريو العامة (مساعدة حاكمة كندا العامة)  إليزابيت داودسويل إذ أنها باسم ملكة بريطانيا تعين رئيس أو رئيسة حكومة أونتاريو.

وحسب التقاليد المعمول بها في أونتاريو فإنها أي الحاكمة العامة لأونتاريو فإنها تفضل عدم الانقطاع ومن هذا المنطلق ستعطي الفرصة للحزب الليبرالي الموجود في السلطة لتأليف الحكومة في حال وصول الحزب للتساوي مع حزب آخر سواء المحافظين التقدمي أو الحزب الديمقراطي الجديد.

أما في حال التساوي في الأصوات بين الحزبين الديمقراطي الجديد وحزب المحافظين التقدمي فإنها أي حاكمة أونتاريو العامة ستعمل كل ما باستطاعتها لتكوين جمعية تشريعية فاعلة أي برلمان المقاطعة.

ومن هذا المنطلق فإنها ستطلب من زعيمي الحزبين في ما إذا كان باستطاعة حزبه أن يحصل على ثقة الجمعية التشريعية لاعتماد مشاريع القوانين وخاصة مشاريع الموازنات.

إن فكرة التحالف بين الأحزاب بشكل رسمي رفضت قطعيا من قبل هذه الأحزاب خلال الحملة الانتخابية غير أن احتمال حصول اتفاقات ليس بمستحيل.

يشار إلى أن مثل هذا الوضع حصل في عام 1985 عندما خسرت حكومة من حزب المحافظين بزعامة فرنك ميلر وكانت حكومة أقلية تصويتا بالثقة حينها أعلن زعيم الحزب الليبرالي في ذلك الحين عن اتفاق مع الحزب الديمقراطي الجديد بزعامة بوب راي لتشكيل حكومة.

يذكر أن ذلك ليس بمثابة تحالف رسمي بل مجرد اتفاق سمح للحكومة بالتصويت على مشاريع قوانين خلال عامين.

وفي حال وصول حزب للمركز الثالث أو نائب مستقل فإنه سيكون له الكثير من التأثير في حال وجود حكومة أقلية ومن هذا المنطلق يستطيع تقديم لائحة من الطلبات مقابل دعمه خلال التصويت على القوانين.

في غضون ذلك كشف حزب المحافظين في مقاطعة أونتاريو عن برنامج انتخابي يتضمن لائحة بوعودهم الانتخابية بالإضافة لكلفة هذه الوعود ماليا لكن البرنامج لا يوضح كيفية تمويل هذه الوعود واكتفت الناطقة باسم الحزب ميليسا لانسمن بالقول هذا برنامجنا.

يشار إلى أن هذا التصريح يتناقض مع تصريح كان قد أدلى به دوغ فورد تعهد بموجبه يوم الاثنين الماضي بتقديم منصة انتخابية تتضمن أرقاما.

في غضون ذلك هاجمت رئيسة الحكومة الخارجة زعيمة الحزب الليبرالي كاثلين وين برنامج دوغ فورد معتبرة أنه غير جدي وغير مقنع

أما زعيمة الحزب الديمقراطي الجديد أندريا هورواث فقد أشارت من جهتها بأنه يتوجب على دوغ فورد أن يصارح الناخبين أين سيعمل مقص الاقتطاعات وعليه أن يكون صادقا وشريفا مع الناخبين.

المصدر: راديو كندا/راديو كندا الدولي

أعرب أصحاب الأعمال في المقاطعات الأطلسية في الشرق الكندي عن قلقهم من إعلان واشنطن فرض تعريفات جمركية على وارداتها من الفولاذ والالمنيوم الكنديين. حالة من عدم اليقين نعيشها"، يقول دايف جيبرسون مدير شركة Dartmouth Metals للمعادن في مدينة دارتمث القريبة من هاليفاكس عاصمة مقاطعة نوفاسكوشا ويضيف:

إن الخطاب يظهر سلبيا على الأمد القريب وهو في تغيّر دائم كل يوم ولم نعد نعلم ما يجب تصديقه. ويصرّح رئيس الولايات المتحدة الأميركية دونالد ترامب أمرا اليوم لينقضه في اليوم التالي ويُغيّر رأيه. وفي هذه الحالة، فإن بائع المواد الأولية لا يرسو على برّ وهو ليس على بينة من أموره ومخططاته ومشاريعه .

وتجدر الإشارة إلى أن شركة المعادن الكندية الأطلسية لا تبيع مباشرة إلى الأميركيين بل إلى شركات كندية وأجنبية لمعالجة المعادن، وتقوم هذه الأخيرة بتنقية المعدن وتصديره من ثم إلى الولايات المتحدة الأميركية.

وكانت واشنطن أعلنت يوم الخميس الماضي أنها ستفرض تعريفات جمركية بنسبة 25% على وارداتها من الفولاذ و10% على وارداتها من الالمنيوم من كندا والمكسيك والدول ال 28 الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، وقد دخل هذا القرار حيز التطبيق الأول من شهر حزيران/يونيو الحالي.

ويقول مدير شركة المعادن، دارتمث ميتالز، بأنه يتوّجب على ضوء هذا القرار توجيه جهود الشركة إلى السوق المحلي الوطني ولكن يترتب على ذلك تمويلات ضخمة تلقى على كاهل الشركة.

وينعي دايف جيبرسون الوضع الحالي قائلا: لو كنا نعلم بأنه سيتعيّن علينا أن نسلّم للسوق المحلية بالقطار، ربّما كنا استثمرنا في الآلات وأعدنا تنظيم مصنعنا ليكون أكثر فاعلية. لأننا متخصصون في التوريد إلى السوق العالمية وليس المحلية.

إننا لا نعرف الاتجاه اليوم ولا غدا ولا بعد غد، فالأمر مرهون ومتعلّق بتغريدات الرئيس الأميركي ترامب، وقد يغيّر هذا الأخير رأيه غدا ويعود كل شيء إلى ما كان عليه. خلص مدير شركة المعادن في دارتمث في الشرق الكندي حديثه لأحد مراسلي هيئة الإذاعة الكندية.

(المصدر: هيئة الإذاعة الكندية، راديو كندا الدولي)

قالت الشرطة إن عبوة ناسفة بدائية الصنع مسؤولة عن انفجار في مطعم في مدينة ميسيساوجا أدى إلى إصابة 15 شخصا من بينهم ثلاثة من المسعفين يقولون إنهم تعرضوا "لإصابات خطيرة في الانفجار".

وقالت الشرطة ان شخصين فجروا العبوة داخل المطعم ويبحثون الان عن الاشخاص الذين فروا من مكان الحادث بعد الانفجار مباشرة.

وتصف الشرطة أحد المشتبه بهم بانه ممتلئ الجسم ، في منتصف العشرينات من عمره. ويعتقد أنه كان يرتدي بنطالا من اللون الأزرق الداكن ، وقبعة بيسبول مع ذروة رمادي فاتح ، مع وجهه مغطاة بقطعة قماش سوداء، والشخص الثاني هو ذو بشرة ناعمة ،يرتدي بنطال جينز أزرق باهت ، وغطاء مظلم فوق رأسه إلى جانب قميص رمادى وحذاء تزلج داكنة.رجال الانقاذ شوهدوا خارج المطعم يقومون بنقل المصابين في سيارات الإسعاف .

دبي: مراد النتشة – خاص تلفزيون الجالية: بحضور ورعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، وضمن حفل إنساني إستثنائي تابعة الملايين في العالم العربي، شارك الفنان الإماراتي د. حسين الجسمي "السفير فوق العادة للنوايا الحسنة" ضمن لجنة تحكيم مبادرة "صناع الأمل" في موسمها الثاني، والتي تكونت منه ومن معالي عهود بنت خلفان الرومي وزيرة دولة للسعادة وجودة الحياة في الإمارات، والإعلامي تركي الدخيل مدير عام قناة العربية، الذين طرحوا على المرشحين للفوز بالجائزة، أسئلة متنوعة حول مبادراتهم ودوافعهم الإنسانية وراءها، وأبرز التحديات التي واجهوها.

وكان الجسمي قد بدأ الحفل، وقبل جلوسه في منصة لجنة التحكيم، من خلال تقديم أغنية "صناع الأمل" من كلمات الشاعر سلطان مجلي، وألحان الفنان عمرو مصطفى، أمام الحضور الكبير الذي تخطى عدد قرابة الثلاث آلاف من مختلف أنحاء الوطن العربي إلى جانب عدد من الشيوخ والمسؤولين والوزراء وأعضاء من السلك الدبلوماسي في دولة الإمارات وشخصيات بارزة في قطاع الأعمال الإنسانية والخيرية إلى جانب إعلاميين وفنانين ومثقفين ومؤثرين على منصات التواصل الاجتماعي.

وأوضح حسين الجسمي خلال لقائه أهل الصحافة والإعلام في ملتقى "صناع الأمل" 2018، عن فخره بهذه المشاركة الإنسانية لإحدى مبادرات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، والتي تحمل معاني الإنسانية وتكريمها وتحفيزها، مؤكداً أن الإنسان هو المسؤول الوحيد عن زرع الأمل باستمرار، وأن الشباب العربي بكل فئاته قادر على أن يصنع الفرق والتميز في حياته وحياة من حوليه، وهذا هو الأمل الذي تم تكريمه اليوم في مبادرة "صناع الأمل".

المكتب الإعلامي للفنان د. حسين الجسمي 

 

مدينة البندقية: هيَ من أجمل المُدن في العالم، والوحيدة التّي يُمكن حقاً وصفها بأنها فريدة من نوعها، فكُل مبنى فيها هوَ عبارة عن عملٍ فني، وجمالُها ينعكس في قنوات الماء التي تعبرُ من خلال هذهِ المدينة، فمن النظرة الأولى يرى السائح مشهداً سحريّاً ورائعاً وخلاّباً، فهوَ يُجسّد مشهد الدخول إلى عالمٍ من الخيال، لذلِكَ تُعتبرُ فريدةً من نوعها ولا يُمكن مُقارنتها بأية مدينة أُخرى في العالم.

باريس: إنَّ وجود نهر السين والجسور من فوقه، والجادات الكبرى، والساحات الأثرية، والمعالم الأثرية الرائعة، والشوارع الساحرة، تجعل من باريس أكثر المُدن أناقة وجاذبيّة وجمالاً، مِمّا يجعلها الوجهة المُفضّلة لمُختلف الفئات من النّاس، فمُحبو الآثار والتاريخ لهُم أماكنهم فيها، بالإضافة إلى العُشاق والمُحبين، وحتّى العائلات، فالجميع يستطيع قضاء أجمل الأوقات المرحة والمُريحة في هذهِ المدينة الساحرة.

براغ: هيَ أيضاً معروفة باسم مدينة الألف بُرج بسبب كثرة انتشارها فيها، ولقد حافظت هذهِ المدينة على المعالم التاريخية الجميلة فيها والتي يرجع تاريخها من الناحية العملية إلى سنواتٍ عديدة. وبإمكان الشخص قضاء أوقاتٍ رائعة في هذهِ المدينة التاريخيّة، وأخذ جولة على القارب ليراها من جميع الزوايا.

لشبونة: تمتازُ هذهِ المدينة بموقعها الخلّاب على سلسلة من التلال المُمتدة إلى نهر التاجة الكبرى، وهي واحدة من المدن السياحية المُفضّلة للنّاس حول العالم، فهيَ تحتوي على مناظر جميلة غير متوقعة في كل منعطف وزاوية منها، بالإضافة إلى شوارعها الخلابة، لذلِكَ يزورها السُيّاح الذّينَ يُفضّلونَ الطبيعة أكثر من المُدن الكبيرة والمُكتظة.

أمستردام: تحتوي هذهِ المدينة على آلاف القنوات المائيّة أسفل المباني، وكُل قناة تُعتبرُ نصباً تذكاريّاً بحد ذاته، مِمّا يُميّزها ويُعطيها سحراً خاصّاً فيها لجذب السُيّاح من جميع أنحاء العالم.

روما: تحتوي على العديد من أجمل الساحات والعمارات الكلاسيكيّة القديمة، بالإضافة إلى شوارعها الخلابة والموجودة مُنذُ عصر النهضة، وهيَ مليئةٌ أيضاً بالممرات الساحرة، وهذهِ الأمور هيَ التّي تجذب السُيّاح إليها في المقام الأوّل.

 

علمت "لها" أن النجمة يسرا تعيش حالة من الصدمة والدهشة بعد استبعاد مسلسلها "لدينا أقوال أخرى" من قناة "أون تي في" وهو ما يعني غيابه عن القنوات مصرية والإكتفاء بعرضه على قنوات عربية. وإستقبلت النجمة المصرية القرار منذ أيام بصدمة كبيرة ودخلت في حالة من الاكتئاب وترفض الردّ على هاتفها وتحاول أن تسابق الزمن لإنهاء تصوير مشاهدها للسفر من أجل الخروج من الحالة النفسية الصعبة التي تعيشها.

وترى يسرا أن عدم عرض المسلسل بقنوات مصرية به تقليل من قيمتها الفنية. هذا وتحاول عدد من الفنانات دعمها بهذه المحنة ومنهن إلهام شاهين، والتي أكدت لها أن المسلسل سيحظى بنسبة مشاهدة على القنوات العربية، وأيضاً بوسي شلبي التي كتبت من خلال حسابها على "فايسبوك" رسالة لها تؤكد أن العمل سيحقق نجاح كبير إذا عُرض في أي قناة وعلقت قائلة "أنا يسراوية". وكان المسلسل واجه مشكلة الأسبوع الماضي بعد إعلان الشركة المنتجة "العدل جروب" أن الفنان فضل شاكر سيقوم بغناء تتر الاغنية وما أثاره الامر من ضجة في لبنان بسبب المحاكم والقضية المقامة ضده، الأمر الذي دفع بالشركة بسحب التتر من المسلسل.

قال مكتب الأمير البريطاني هاري، الاثنين، إنه وعروسه الممثلة الأميركية ميغان ماركل سينزلان في فندقين منفصلين بمنطقة وندسور، عشية زفافهما يوم السبت المقبل. وستعقد مراسم الزفاف في كنيسة سان جورج بقلعة وندسور غربي لندن. وأكد قصر كينزنغتون النبأ.
 
وقال في بيان "الأمير هاري سينزل في كوورث بارك التابع لدورشستر كوليكشن (مجموعة استثمار سياحي) وسينضم إلى سموه.. دوق كمبردج" في إشارة إلى شقيقه الأكبر الأمير وليام. وأضاف القصر في بيانه "ماركل بصحبة أمها دوريا راغلاند سينزلان في فندق كليفيدن هاوس". وفي موقعه على الإنترنت عرض فندق كوورث بارك الفاخر سعر الغرف ةمقابل نحو 2000 جنيه إسترليني (2719 دولار) في الليلة الواحدة. بينما يبدأ سعر الجناح في فندق كليفيدن هاوس من 1535 جنيها إسترليني في الليلة.
توفيت الممثلة مارغو كيدر، التي اشتهرت بأداء دور لويس لين في سلسلة أفلام (سوبرمان) في السبعينيات والثمانينيات، عن عمر يناهر 69 عاما. وقالت كاميلا فلوكسمان باينس، مديرة أعمال كيدر، إن الممثلة توفيت في هدوء، أثناء نومها يوم الأحد في بيتها في ليفينغستون بولاية مونتانا.ولم تذكر سبب الوفاة.وظهرت كيدر، التي ولدت في كندا، في أكثر من 70 فيلما وبرنامجا تلفزيونيا، من بينها (ذا غريت والدو بيبر) و(آميتيفيل هورور) ومسلسل أطفال تلفزيوني أنتج عام 2014 نالت عنه جائزة إيمي.
 
وبدأت مشوارها في التمثيل وهي في العشرينيات من عمرها، ونالت شهرة دولية بأداء دور الصحفية الجسورة لويس في فيلم (سوبرمان) عام 1978، أمام كريستوفر ريف، وفي ثلاثة أجزاء في السلسلة. وقالت شركة دي.سي. كوميكس، صاحبة امتياز (سوبرمان) في حسابها على تويتر "شكرا لكونك لويس لين التي نشأ معها كثير منا".
 
ولم تتمكن كيدر من العمل لعامين بعد حادث سيارة خطير عام 1990، وأفلست في نهاية المطاف.وبعد 6 سنوات، عانت من انهيار في صحتها العقلية واختفت لأربعة أيام أمضتها كمشردة في حادثة لاقت اهتماما كبيرا وقتها.وجرى تشخيص حالتها لاحقا بأنها تعاني من اضطراب ثنائي القطب.وأصبحت كيدر مواطنة أميركية عام 2005.وتزوجت 3 مرات، من بينها زواج استمر 6 أيام فقط عام 1979 من الممثل جون هيرد.

العقوبات الأميركية التي سيتم إعادة فرضها على إيران بعد انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي تستهدف قطاعات الطاقة والمواصلات والبنوك الإيرانية، لكنها تؤثر أيضا على الشركات الأجنبية التي لديها استثمارات أو تبيع بضائعها في إيران، والتي ستجد نفسها في مأزق تضطر فيه إلى الاختيار ما بين التعامل مع الولايات المتحدة أو مع إيران.

- مستشار الأمن القومي جون بولتون قال في مقابلة مع شبكة أي بي سي الأحد "لماذا ترغب أي شركة، أو أي مساهمين في شركة، التعامل مع الممولين الرئيسيين للإرهاب الدولي"؟

وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو قال في مقابلة على شبكة فوكس الأحد "منظومة العقوبات واضحة جدا في متطلباتها" ولم يستبعد فرض عقوبات على شركات أوروبية.

- كيف ستؤثر العقوبات على الشركات الأميركية والأوروبية التي قامت بالاستثمار في إيران بعد توقيع الاتفاق النووي عام 2015؟

أعطت الحكومة الأميركية مهلة للشركات الدولية التي تتعامل مع إيران تتراوح ما بين ثلاثة إلى ستة أشهر لقطع علاقاتها التجارية مع إيران وللخروج من ذلك السوق.

سكوت فليكر وهو محام يختص بضوابط التجارة الدولية في شركة المحاماة بول هيستيجنز يقول إن العقوبات التي ستتم إعادة فرضها ستؤثر بشكل أساسي على الشركات غير الأميركية وذلك لأن العقوبات التي رفعت بعد تمرير الاتفاق النووي لم تؤثر على القوانين التي تمنع الأميركيين من التجارة مع إيران أصلا، بل أثرت على ما تسمى بالعقوبات الثانوية التي كانت تعاقب الشركات غير الأميركية التي تستثمر في إيران. ويؤكد فليكر "الاستثناء هو الشركات الأجنبية التابعة لشركات أميركية، والتي كانت مستثناة من القوانين التي تمنع الشركات الأميركية من التعامل مع إيران. الآن يجب على هذه الشركات التابعة أن تنهي علاقاتها التجارية مع إيران". ويتابع "استثناء آخر هو شركات الطيران مثل بوينغ التي كان من المفترض أن تبيع طائرات لإيران بمبلغ عشرين مليار دولار. إعادة فرض العقوبات سيعني أن هذا العقد سيلغى".

- ولكن كيف تستطيع الولايات المتحدة أن تمنع شركات أجنبية غير موجودة تحت سيطرتها من الاستثمار في إيران؟

يقول المحامي فليكر "الحكومة الأميركية قررت استخدام قوة الاقتصاد الأميركي لتطبيق أهداف سياستها الخارجية.. تستخدم الولايات المتحدة (عصاتين) لمنع الشركات الأجنبية من التعامل مع إيران، فهي من ناحية تهدد الشركات التي تبيع بضائعها في إيران من فقدان قدرتها على بيع بضائعها في الولايات المتحدة، والتي هي سوق أكبر من إيران. ومن ناحية أخرى، تمنع الولايات المتحدة الشركات التي تتعامل في إيران من فتح حسابات بنكية تتعامل بالدولار. نتيجة الأمر هو أن البنوك الدولية ترفض التعامل مع الشركات التي تستثمر في إيران خوفا من غرامات كبيره قد تفرضها الخزينة الأميركية عليها.

- ماذا عن الحكومات الأوروبية التي تقول إنها لا زالت ملتزمة بالاتفاق النووي.. كيف ستجبر شركاتها على البقاء في السوق الإيراني رغم كل هذه العقوبات الأميركية؟

الدول الأوروبية فقد تحاول، لأسباب سياسية أولا، أن تضغط على شركاتها لإبقاء استثماراتها في إيران لإقناع النظام في طهران بالالتزام في الاتفاق رغم خروج الولايات المتحدة منه. ويكون ذلك عبر تطبيق قوانين تمنع شركاتها من الالتزام بالعقوبات الأميركية عبر ما يسمى بقوانين منع المقاطعة. أما كريستوفار سويفت وهو محام مختص في ممارسات تطبيق العقوبات في شركة المحاماة فولي يقول إن هذه القوانين صعبة ونادرة التطبيق "ليس هناك ما يجبر الشركات على الاستثمار في أسواق بعينها أو الانسحاب من عقود أو دول معينة".

- ما هي أكبر الشركات التي ستتأثر بسبب العقوبات؟

الشركات الكبرى هي شركات فرنسية وألمانية، مثل شركة النفط الفرنسية توتال التي كانت قد وقعت عقدا بمبلغ خمسة مليارات دولار للاستثمار في حقل للغاز الطبيعي في إيران. هناك أيضا شركة الطائرات أيرباص التي لديها عقد بمبلغ مليارات الدولارات لبيع طائراتها لإيران. شركة فولكس فاجن الألمانية عادت إلى بيع سياراتها في السوق الإيرانية. السفير الأميركي الجديد إلى ألمانيا غرد مؤخرا قائلا "الشركات الألمانية التي تعمل في إيران عليها أن تبدأ في إنهاء أعمالها هناك بشكل فوري". لكن المحامي سويفت يقول "الاستثمارات الأوروبية في إيران ليست بالحجم الذي نتوقعه، فإيران هي سوق للصادرات أكثر من أي شيء آخر، حيث إن البنوك الأجنبية التي كان من المفترض أن تزيد من الاستثمارات في إيران كانت تخشى ذلك بالأصل لأن النظام البنكي العالمي مرتبط بشكل أساسي بأميركا."

- هل ستنجح العقوبات الأميركية الأحادية في الضغط فعلا على إيران وحثها على إعادة التفاوض مع الولايات المتحدة؟

مناصرو الاتفاق النووي مع إيران يقولون إن نجاح العقوبات سابقا في دفع النظام في طهران إلى طاولة المفاوضات كان بسبب الضغط الدولي- الأوروبي والأميركي، ولكن أيضا الصيني والروسي. أما الآن فإعادة فرض العقوبات بشكل أحادي سيسمح لأطراف دولية أخرى بملء الفراغ. المحامي سويفت يقول إن "الشركات الأوروبية التي ستنسحب من الاستثمارات الإيرانية ستحل محلها شركات صينية وروسية، خاصة وأن ارتباط هذه الشركات بالسوق الأميركية- والنظام المصرفي الأميركي- أقل بكثير من الشركات الأوروبية، وستكون أقل عرضة للتأثر بالعقوبات الأميركية. أما المحامي سكوت فليكر فيقول "ستنجح العقوبات لأن حجم الاقتصاد والنظام المصرفي الأميركيين كانا الدافعين اللذين ضغطا على أوروبا للانضمام لنظام العقوبات بالأصل. وستواجه الشركات الأوروبية خيارات صعبة من قبل حكوماتها للاستمرار في التعامل مع إيران رغم التهديدات الأميركية بفرض غراماتها وعقوباتها عليها".